منظمة المحامين سطيف

العودة إلى: إعلانات الاتحاد
25-11-2009

بيان استنكار و ادانة

الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين الجزائريين

UNION NATIONALE DES BARREAUX ALGERIENS

المحكمـــــــــة العليــــــا

حي 11 ديسمبر 1960 بن عكنون - الأبيار - الجزائر العاصمة

 

بيــــــــان استنكــــــار و إدانـــــــــة

 

 لم تقتصر الهجمة الشرسة التي شنتها وسائل الإعلام المصرية عبر مختلف قنواتها على المناصرين و الطبقة الشعبية, بل تعدت إلى الطبقة التي يفترض أنها مميزة بمكانتها الاجتماعية و ثقافتها و تقليدها و أعرافها, و هي هيئة المحامين الذين لم يكتفوا بالظهور على القنوات الإعلامية بمختلف الأكاذيب و التهجم على زملائهم بالبهتان و التضليل و من غير احتشام يتشدقون بدفع دولار عن كل محامي مصري لمحامي فلسطيني, في حين يغضون الطرف عن تجارتهم بدماء أطفال غزة وشعبها و بالمتاجرة بجثث أطفال جنوب لبنان.

إن الفلسطينيين يعرفون تمام المعرفة صديقهم من عدوهم و يفرقون بين الخونة والجبناء و بين الوطنيين و الشجعان.

إن الفلسطينيين يتفكرون جيدا إعلان الدولة الفلسطينية من ارض البطولات و الأمجاد و الشهداء الجزائر, كما يتذكرون بالأمس القريب إعلان الحرب على غزة من طرف وزيرة خارجية الكيان الصهيوني من ارض التطبيع و الانبطاح, ارض المتاجرة بدماء شهداء غزة و جنوب لبنان, ارض الاقتيات من أشلاء شهداء فلسطين و لبنان, مصر.

إن الاعتداء على رمز السيادة الجزائرية و حرق الراية الوطنية في شوارع القاهرة من طرف محامين لا يمكن أن يوصف إلا بهمجية مفرطة, و بعداء سافر و بحقد دفين تكنه هيئة الدفاع المصرية للجزائر و لرموزها و سيادتها ظنا منها إن ذلك يقلص من دور الجزائر و دور هيئة الدفاع الجزائرية الفعال في مختلف المحافل الدولية, لكن هذا لا يزيد إلا في رفع أسهم الجزائر على مختلف الأصعدة و في مختلف المستويات, لأن الأكاذيب و التضليل و الهجمة المسعورة التي تنفخ بها أبواق مصر المختلفة, تكشف نواياها المبيتة و حقدها الدفين على كل ما هو جزائري, لأن الجزائر أبية الصامدة القوية هي الجدار الذي تنكسر عنده كل المحاولات المصرية التي تعمل على حمل العرب والمسلمين للركوع أمام الكيان الصهيوني قاتل الأطفال و العجائز و الشيوخ, و تقبيل أيديهم الملطخة بدماء الشعب الفلسطيني و الشعب اللبناني لو رجع قليلا المحامون المصريون الذين يحرقون الراية في شوارع القاهرة و يرفعون الراية اليهودية عاليا مع ضرب الطبول لإنشاد السلام الوطني و الصهيوني إلى الوراء, و تفحصوا تاريخ الحروب العربية الصهيونية لاكتشفوا و لا أعادوا إلى أذهانهم انه لولا الجزائر و أبطال الجزائر و شهداء الجزائر الذين سقت دمائهم أراضي سيناء المصرية, و مختلف الجيوش العربية التي دفعت عن القاهرة لكانت محافظة من محافظات الكيان الصهيوني الآن, أنسوا يوم كانوا المصريون ينادون و يبكون و يستنجدون و يصرخون: إن القاهرة دخان ونار...

ألم يتساءل المصريون و محاموهم عن أسباب النكسة العربية في مختلف هذه الحروب؟

إنها ببساطة خيانة مصرية... نعم خانت مصر نفسها و تسببت في نكست العرب, كل العرب, و تسببت في إرساء كيان الدولة الصهيونية في أراضي فلسطين, ثم لنتساءل عن سبب هذه الخيانة... إن سببها الجبن و الخضوع لأوامر الأسياد أمريكا و حلفائها وأيضا مد اليد لشحذ الإعانات التي تأتي على حساب أشلاء الأبرياء و الشهداء.

إن اتحاد المحامين العرب ليس ملكا لمصر, و إن كان مقره بالقاهرة بل هو ملك لجميع العرب, و ستبقى الجزائر عضوا فعالا في مختلف أجهزته رغم انف مصر و محامي مصر.

يعيب محاموا مصر دور الجزائر في هذه الهيئة العربية التي يفتخر بها كل العرب, و لنسألهم عن دورهم فيه؟ ماذا قدموا و بماذا شاركوا؟ لكن لنتساءل عن الإستفادات المصرية من هذه الهيئة بفضل وجوب مقرها في القاهرة؟ العرب و محاموهم كلهم يعلمون ذلك.

إن من يدعي الحضارة و التحضر و التمدن يجب أن يكون إنسانا متحضرا و متمدنا, لكن ما قام به محامون مصريون من الحرق و الدوس للراية الوطنية الجزائرية - وهي لاتختلف عن أعمال البلطجية كما يصفونها هم - يدل على مستوى الانحطاط الذي تتصف به هذه المجموعة التي أعماها تعصب و حقد و البغض لبلد أفضاله لا تعد و لا تحصى عليهم.

إن الإتحاد الوطني لمنظمات المحامين الجزائريين, يدين بشدة كل ما تناولته القنوات الفضائية المصرية على لسان نقيب محامين مصر, و بالتضليل الذي مارسه في كل تدخلاته و تحريفه حتى للبيان الذي وجه إليه بصفته رئيسا للإتحاد المحامين العرب وليس بصفته نقيب محامي مصر.

يستنكر التصرف الجبان و المخزي الذي قام به المحامون الذين أحرقوا و داسوا الراية الجزائرية, رمز السيادة, هذا التصرف يتنافي و مواثيق و قوانين إتحاد المحامين العرب, و كل القوانين و الأعراف و العهود الدولية.

يدعوا الإتحاد الوطني لمنظمات المحامين الجزائريين المكتب الدائم لإتحاد المحاميين العرب بإدانة هذا التصرف الطائش و الذي يسيء لا إلى الجزائر فقط و إنما إلى كل العرب.

يدعو الإتحاد الوطني لمنظمات المحامين الجزائريين بإدراج هذه الأحداث ضمن جدول أعمال المكتب الدائم المقرر ليومي 13 و 14 ديسمبر 2009 بدمشق (سوريا).

إن الراية الوطنية الجزائرية تبقى دائما و أبدا مرفوعة رغم أنف كل من يسيء إليها.

تحيا جزائر العزة و الكرامة شامخة رغما عن أعدائها و المتربصين بها.

المجد و الخلود لشهدائنا الأبرار.

                                                                                  رئيس الاتحاد

                                                                               النقيب مناد بشير


فعاليات
المداولات
الإعلانات
المذكرات
09-09-2018
مداولة مجلس المنظمة بخصوص دمغة المحاماة
ان مجلس المنظمة المنعقد يوم 07/09/2018 برئاسة السيد النقيب و بحضور جميع الأعضاء وبعد المداولة أصدر القرارات التالية بخصوص دمغة ...
12-05-2018
مداولات مجلس التأديب - ماي 2018
...
02-04-2018
مداولة مجلس المنظمة حول تنظيم حضور المحامين للتقديمات
- ان مجلس المنظمة المنعقد بنادي المحامين يوم 17-03-2018 برئاسة السيد النقيب وبحضور جميع الأعضاء، - بناءا على التقارير الواردة من ...
15-04-2017
مستخرج من مداولة مجلس المنظمة
ان مجلس المنظمة المنعقد يوم 14-04-2017 برئاسة السيد النقيب و بحضور جميع الأعضاء وبعد المداولة أصدر القرارات التالية: 1- بخصوص المساعدة ...
16-11-2014
مداولة تتعلق بقاعة الحفلات بنادي المحامين
ان مجلس المنظمة المنعقد بتاريخ 15-11-2014 بمقر المنظمة بمجلس قضاء المسيلة قرر ما يلي: 1- بدأ تشغيل قاعة الحفلات للمحامين فقط في هذه المرحلة. ...
14-04-2019
تذكير بدفع اشتراكات 2019
- إن قانون المهنة يفرض على كل محامي دفع الاشتراكات خلال الثلاثي الأول من كل سنة أي قبل 30 أفريل كآخر أجل تحت طائلة الإغفال التلقائي.    ...
14-04-2019
اعلان حول مقاطعة العمل القضائي و تنظيم وقفات احتجاجية
    تنفيذا لمداولة مجلس الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين المنعقد يوم 12-04-2019، ينهي السيد النقيب الى علم جميع الزميلات و الزملاء ...
10-04-2019
قرارات الجمعية العامة بخصوص الحراك الشعبي
تنفيذا لقرارات الجمعية العامة العادية المنعقدة بنادي المحامين يوم 06 افريل 2019، حول دعم الحراك الشعبي السلمي.          نرجوا من ...
04-03-2019
اعلان
- الرجاء من جميع الزميلات و الزملاء المحامين افادة المنظمة عبر كامل مندوبياتها برقم الهاتف الشخصي، قصد تحيين قاعدة بيانات المحامين، و ...
30-12-2018
يوم دراسي حول الدفع بعدم الدستورية
...
15-11-2018
مذكرة حول محاولات التملص من الدمغة
- ان السادة المحامين ملزمين قانونا بواجب الدمغة طبقا للقانون و مداولات مجلس المنظمة و مجلس الاتحاد. - في المدة الأخيرة تم اكتشاف ان ...
15-11-2018
مذكرة حول البطاقة المهنية
- ان صلاحية البطاقة المهنية محددة طبقا لمداولة مجلس الاتحاد بـ 05 سنوات. - الرجاء من جميع الزميلات و الزملاء تجديدها عند انتهاء تاريخ ...
27-07-2014
مذكرة تتعلق بالتأسيس الى جانب زميل
- في المدة الأخيرة تفشت ظاهرة تمس بالعلاقة بين الزملاء و تمس بأخلاقيات المهنة و تتمثل في أن بعض الزملاء عندما يتأسسون الى جانب محامي لا ...
25-04-2012
مذكرة تتعلق بالتأسيس إلى جانب زميل
سطيــــف في: 21/04/2012   مذكـــرة مجلـــس المنظمـــة تتعلـــق   بالتأسيــس إلى جانــب زميـــل   - إن مجلس المنظمة المنعقد بمقر المنظمة ...
12-12-2011
مـذكرة إلى السادة أعضاء المجلس حول كيفية التعيين في إطار المساعدة القضائية
سطيــــف في:12/12/2011   مـذكرة إلى السادة أعضاء المجلس حول كيفية التعيين في إطار المساعدة القضائية   -  بعد صدور المرسوم التنفيذي المتعلق ...
آخر عدد من نشرة المحامي
إحصائيات الموقع
عدد الزيارات: 290935
عدد الزوار المتواجدين في الموقع الآن: 4
عدد الزيارات اليوم: 75
عدد الزيارات لآخر 7 أيام: 860
تطوير Djidel Solutions